Preloader image

الإدارة العامة لشؤون الملحقيات الثقافية

الرؤية :

إيفاد الكوادر الوطنية المؤهلة للعمل في الملحقيات الثقافية وتطوير الإجراءات والأنظمة التي تعزز العدالة في اختيار وتقييم أداء الموفدين. وتسعى الإدارة من خلال دعمها وإشرافها على الملحقيات الثقافية بتعزيز العلاقات الدولية في المجالات التعليمية والثقافية بما يخدم تحقيق رؤية المملكة 2030م.

الرسالة :

رفع كفاءة الأداء للعاملين في الملحقيات الثقافية من خلال اختيار الكوادر الوطنية المؤهلة، وتفعيل التقنيات الحديثة في منظومة العمل في الملحقيات الثقافية .

الأهداف :

  • إيفاد الكفاءات الوطنية للعمل في الملحقيات الثقافية في الخارج.
  • الإشراف على أعمال الملحقيات الثقافية.
  • دعم الأنشطة الثقافية والعلمية التي تبرز مكانة المملكة وحضارتها.
  • استقبال طلبات الراغبين في العمل في الملحقيات الثقافية في الخارج بشكل الكتروني، واختيار من تنطبق عليهم الشروط وإصدار موافقة صاحب الصلاحية وإحالة من يتم ترشيحهم للجهات ذات العلاقة لاستكمال الإجراءات اللازمة وإصدار قرار الإيفاد .
  • متابعة شؤون الموفدين فيما يتعلق ( بالإيفاد، والتمديد، والنقل والإنهاء)

عن إيفاد :

تم تصميم برنامج إيفاد وذلك تماشيا مع رؤية المملكة في تحقيق مبدا الحكومة الالكترونية وذلك لتسهيل عملية التقدم على الوظائف الشاغرة في الملحقيات الثقافية حول العالم .

الشروط:

  • تعبئة الاستمارة الخاصة بالإيفاد وارفاقها في الطلب.
  • الموظفين المستجدين(سواء بالتعيين أو منقول من جهات أخرى) لا يتم إيفادهم إلا بعد سنتين من العمل في جهاز الوزارة، على ألا يحسب ضمن هذه الفترة مدد الحالات الآتية: (الإجازة الاستثنائية، الإعارة لغير المنظمات الدولية والإقليمية، الابتعاث للدراسة، الإجازة الدراسية، مدة كف اليد إذا تم تبرئته، مدة البرامج التدريبية التي تزيد عن ستة أشهر).
  • الموظفين العاملين على بند الأجور ، وتم تثبيتهم تحسب السنوات السابقة للتثبيت لغرض الإيفاد.
  • الموظف الذي سبق إيفاده لا يتم إيفاده مرة أخرى إلا بعد إكمال سنتين عمل بالوزارة.
  • توفر المؤهل العلمي والخبرة المطلوبة لدى المرشح للعمل في الوظيفة المرشح لها.
  • إجادة لغة البلد الذي سيعمل فيه المرشح أو (اللغة الإنجليزية)، إذا كان موفداً لغير البلاد العربية.
  • أن لا يقل تقويم الأداء الوظيفي للمرشح عن جيد جدا للسنتين الأخيرتين .
  • يستبعد من الترشيـح من عليه قضية أو يحقق معه وقت الترشيح. أو من سبق إعادته للمملكة قبل نهاية فترة إيفاده بسبب تقصيره في أداء عمله، أو ارتكاب سلوكيات تسئ إلى سمعة المملكة والجهة التي يعمل بها.